delphi4arab منتديات دلفي للعرب

نسخة كاملة : كيف تسعر برامجك المنجزة
أنت حالياً تتصفح نسخة خفيفة من المنتدى . مشاهدة نسخة كاملة مع جميع الأشكال الجمالية .
الصفحات : 1 2 3
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد
الى الاخوة الخبراء في هذا الميدان من مبرمجين قاموا ببيع برامج منجزة لهم..
هنا سؤال مهم لك ايها مبرمج ..
كيف تسعر برنامجك الذي انجزته الى زبونك ؟؟؟؟
هل يحسب السعر حسب ساعات العمل في انجاز البرنامج ؟؟
ام هو خاضع الى العرض والطلب في سوق اذا كان له منافس فيحدد سعر النسخ على حسابه؟؟
ام هو طبقا لنوعية البرنامج واهميته ؟؟
للعلم سألت احد المهندسين في هذا المجال فقال انه يحدد سعر برنامج يعمله لزبون طبقا لطلبه
بالساعات ويتفاهم معه على السعر قبل الانجاز ومقدار تكلفة الساعة هو 700 دج ؟؟ فما رأيكم ؟؟
وهل يدخل ايضا في سعر البرنامج تعب جمع المعطيات وتحليلها وانجاز البرنامج على ضوئها ؟؟
وهل يدخل في زيادة سعر نسخة البرنامج الدعم كالتحديثات والصيانة و شرح طريقة استعماله
حتى مقدار استهلاك الكهرباء في ساعات العمل وغيرها ؟؟؟
ولمن لديه خبرة في هذا المجال فليدلي لنا بدلوه بامثلة من الواقع لاستفادة والافادة ؟؟
وشكرا

حساب السعر بالساعة كما قلت مبالغ فيه كثيرا
هناك عدة امور تدخل في الحساب اذكر بعض منها دون ترتيب
هل تطور البرنامج للزبون فقط ؟ اي عندما تنتهي لن تبيعه لشخص اخر
هنا الثمن سيكون مرتفع جدا

هل ستبيع نفس البرنامج لاكثر من زبون ؟
هنا قدر كم من نسخة ستبيع واقسم الثمن السابق عليها
في حالة تجاوز البيع ذلك العدد اخفض ثمن النسخ التي تبيعها فيما بعد

هل البرنامج يعمل على جهاز واحد ؟ على الشبكة ؟
كم من مستخدم ؟ عدد المستخدمين يدخل في الثمن
ثمن نفس البرنامج مع 5 مستخدمين يكون اقل من ثمنه مع 10 مستخدمين او 50

اي قاعدة بيانات تستخدم ؟ هناك قواعد تتطلب ترخيص يضاف ثمنها على الاجمالي

من الزبون ؟ شخص (محل او ما شابه) شركة ؟ جهة حكومية ؟
هذا ايضا يدخل في تقدير الثمن كلما كانت الجهة مهمة كلما ارتفع معامل الثمن Wink

هل تستخدم حماية فيزيائية Dongle لحماية برنامج ؟ ضف ثمنها للثمن الكلي

البرنامج في نفسه وما يقوم به + ما به من خصائص تدخل في تحديد الثمن
برنامج مخازن فقط ليس كبرنامج مبيعات ولاكبرنامج مخازن ومبيعات
اعط الزبون ما يريد فقط لا اكثر ولااقل وحدد الثمن فإن اراد شيئ اخر ضفه له او فعل الخيار وضف ثمن ما

انا مع DeltaAziz فيما قاله, فالحساب بالاعتماد على الساعات غير مجدي و خصوصا عند كبر المشروع و توقع شراءه من العديد من الزبائن,
اضيف ايضاًً:
-هل لديك منافسين, إن كان فيجب دراسة اسعارهم و خدمات وجودة البرامج التي يقدموها..
-اجعل من برنامجك عدة نسخ كما تفعل مايكروسوفت في منتوجاتها, و هذا ما قاله DeltaAziz في نهاية مشاركته
-هل برنامجك يحتوي على افكار و حلول ثورية لم يتم تطبيقها من قبل, هذا يزيد من سعر المنتج
مثال برنامج Babylon كان يحتوي على خاصية فريدة به و هي التقاط الكلمة من تحت مؤشر الفأرة في اي مكان ليقوم بعد ذلك بترجمتها, هذه ميزة ثورية بالتالي يجب ان ترفع سعر البرنامج

إقتباس :وهل يدخل في زيادة سعر نسخة البرنامج الدعم كالتحديثات والصيانة و شرح طريقة استعماله
الدعم يجب الاتفاق عليه فهو هام جداً, يعني تتفق مع الزبون على عدد محدد من الساعات للتدريب و عند انتهاءها في حال اراد المزيد يدفع..

بالنهاية ضع السعر الذي يستحقه برنامجك, و الذي يمكنك من بيعه, ولا يمكن الاعتماد على الساعات فعمل مبرمج خبير لديه فكرة سابقة عما يجب ان يفعله غير عمل شخص مبتدأ يحتاج إلى الكثير من الوقت, كما انّ الانتاجية تختلف من شخص لاخر...
من راى طبقا لطبيعه عملة
وطبيعه زبونة
ومدى عملك فية وتعبك
السلام عليكم
رغم اني لا املك اي خبرة الا اني سأطرح وجهة نضري .
الحقيقة اهم نقطة هي كم المشتري مستعد للدفع .
بينما لا يمكن ان تسعر برنامجك بسعر خيالي بحيث لا يستطيع المستعمل شراءه .
سلامي
الى الامام
شكرا لكم اخواني الكرام على المعلومات المفيدة,,

في الحقيقة هذا الوضوع مهم,, لكنه ما زال مبكّرا بنسبة لي :eek:

اشكركم من عمق قلبي :p
جزى الله خيرا الاخوة على هذه الاراء المفيدة..
و بارك الله فيهم ..وشكرا..
إقتباس :هل يكون حوالي(مليون سنتيم )10000دج؟
السعر لا يكون جزافي بهذا الشكل (إلا لأصحاب الخبرة الواسعة في الميدان...)
والجواب يكون بناء على الإجابة عن الأسئلة التالية:
- كم هو الوقت المستغرق في البرمجة؟
- ما مدى صلابة وثبات البرنامج؟
- كمية الخيارات التي يوفرها والإمكانيات التي يتيحها.
- سعر البرنامج المنافس في السوق، نوع قاعدة البيانات، ... وأشياء كثيرة ذكر أكثرها في هذا الموضوع.
بالتوفيق.
أخي العزيز ..
بالنسبة لأسعار البرامج فهذا يعتمد على مجموعة من المقومات والشئ المؤكد هو:
1- الفترة الزمنية اللزمة لإنهاء عقد البرنامج.
2- عدد المبرمجين الذين قاموا بإنجاز المشروع .
3- نوعية البرنامج من حيث العمل على جهاز واحد أو شبكة .
4- طبيعة البرنامج(قواعد بيانات --- برنامج محاسبة...)
وكلها عوامل تدخل في سعر البرنامج إضافة إلى الطلبات الخاصة بتعديل البرنامج ومدة كفالته من حيث الصيانة والتطوير..
والله الموفق لك ولجميع الاعضاء...
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هنا سأتكلم عن عملية البيع التي تتم مباشرة بين صاحب البرنامج و الزبون، والتي يكون فيها البرنامج
عادة من تطبيقات الأعمال كالبرامج المحاسبية و شؤون العاملين، و المخازن ،..

كيف تسعر برامجك؟

سؤال تصعب إجابته، فتسعير البرنامج لا يعتمد دائما على أسس منطقية و اضحة، و لكن إجابتي أو
نصيحتي ستكون وباختصار:

بع بأعلى سعر ممكن.

لا تقل لي عدد الأسطر، أو عدد الساعات، أو حجم قاعدة البيانات أو غير ذلك من المعايير. هذه معايير
يمكن أن تحتاجها لتقدير التكلفة ولكي تعرف "راسك من رجليك"، لكن سعر البيع شيء آخر.

هذا سيجرنا للسؤال التالي: كيف نحسب أو نحدد السعر الأعلى الممكن؟

سعر البيع عادة يكون بين حدين أدنى و أعلى: الحدّ الأدنى هو حدّ السعر الذي لا يمكن للبائع أن يبيع بأقل
منه؛ وإلا كان بيعه بالخسارة. الحدّ الأعلى هو الحدّ الذي لايستطيع المشتري أن يدفع أعلى منه، وإلا كان
شراؤه يعود عليه بالخسارة أيضا.

بالنسبة للبائع أو صاحب البرنامج فإن الحد الأدنى هو مقدار ما تكلفه أو ما سيتكلفه في إعداد هذا
البرنامج وتكلفة ما سيتبع عملية البيع. فإذا باع بسعر أقل من هذه التكلفة فهو خاسر لا محالة.

بالنسبة للمشتري فإن الحد الأعلى بالنسبة إليه هو الحدّ الذي إذا تجاوزه السعر فإنه بشعر بأنه لن
يحقق له فائدة ذات معنى كأن يوفر من تكاليف أو يحقق أرباح إضافية. مثلا يشتري برنامج مرتبات ليوفر
على نفسه تكلفة أجور محاسبين، أو يجعل المحاسبين لديه يقومون بأعمال أخرى غير إعداد المرتبات،
و بالتالي يجعلهم يحققون له فائدة إضافية.

قد يكون الحد الأعلى بالنسبة للمشتري مقيدا بميزانية محددة، أو بتصور في رأسه عن مقدار سعر
البرنامج فإذا تجاوزه اعتبره مبالغة أو سرقة. وفي كل الأحوال هو الحد الذي يقف عنده المشتري
ولايمكنه الزيادة عليه.

إذاًَ؛ سعر البيع يجب ان يكون نقطة بين هذين الحدين، بين الحد الأدنى للبائع و الحدّ الأعلى للمشتري،
تحديد هذه النقطة يتوقف على مهارة التفاوض بين الجانبين وشطارة كل منهما في تقدير وتوقع الحد
الذي يقف عليه الجانب الآخر.

ما يهم بالنسبة لجانب المبرمج أن يعرف: ماهو الحد الأعلى الذي يستطيع المشتري أن يدفعه
(شغل استخباراتي). ويكون هذا الحد هو مبتدأ عرضه وتفاوضه. كذلك من المهم لصاحب البرنامج أن
يعرف تكلفة برنامجه بحيث لاينزل عنه (يجب أن لايعرف المشتري تكلفتك الحقيقية).

يخطئ الكثير من المبرمجين في حساب تكلفة برامجهم وحساب المبلغ المالي الذي يعوض جهدهم.
ولعلّ أهم سبب لفشلهم في هذا الحساب ؛ هو سوء تقديرهم لأنفسهم وإجحافهم في حق برامجهم،
ولإغفالهم حساب الكثير من المعطيات التي يجب إدخالها في مكونات التكلفة.

وحتى لانتوسع في الموضوع، لتقدير تكلفة برنامجك، توجد العديد من الأساليب والمرتكزات، ولكن أهمها
وأبسطها ما كان مرتكزا على رؤيتك لنفسك :

قم بتقدير أو حساب الوقت المستغرق لبناء البرنامج، بالساعات أو بالأيام أو بالأشهر أيهم تختار. لنقل
ثلاثة أشهر مثلا. الآن افترض بأنك لو كنت موظفا مرموقا في شركة مرموقة في بلدك، وأن الشركة
منصفة وتقدر مواهبك؛ فكم سيكون راتبك الشهري بحسب خبرتك ومهارتك، وبحسب ما تراه كافيا في
نظرك لأن يؤمن لك معيشة رغدة ومرتاحة. لنقل 3 آلاف دولار. (يمكن أن تكون أكثر واقعية وتخفض المبلغ
إلى الربع لاأكثر). إذا هذا هو راتبك الشهري. وبما أنك مبرمج ذو خبرة ومشهود لك بالحرفية ومراعاة
صالح الزبون، وبما أن برامجك تتسم بدرجة عالية من الوثوقية والمتانة؛ تقوم بإضافة مبلغ آخر على مرتبك
الشهري المفترض ولنقل 1000 دولار أخرى. ولأنك سوف تشتغل بمعدل ساعات أكثر من الموظف
المفترض متضمنة ساعات في الليل وأيام العطل، تقوم بمضاعفة المبلغ. فيصير المبلغ الشهري 8 ألاف
دولار

إذا المجموع لثلاثة أشهر هو 24 ألف دولار هي تكلفة البرنامج. وهو الحد الأدنى الذي تكلمنا عليه سابقا.
والذي إذا تنازلت عنه فستجد نفسك سوف تدفع من جيبك، من صحتك، من وقت وراحة أسرتك. هذه هي
التكلفة التي لو بعت بأقل منها فأنت خاسر.

الآن وقد حددت تكلفة البرنامج وعرفت الحد الأدنى؛ فإن سعر البيع يجب أن يكون أعلى من هذه التكلفة
بأقصى قدر ممكن. أنظر للزبون المحتمل وتأمل مدى حاجته للبرنامج ، و كم سيوفر عليه من مبالغ، و كم
باستطاعته أن يدفع مقابله، وحدد سعرك.

ولكن قد يسأل السائل ماذا أفعل إذا لم أجد من يقبل الشراء مني بهذا السعر، ومن المشتري الذي
سيقبل بهذا السعر، أو ليس هذا التسعير فيه مبالغة وبعيد عن واقع سوق البرمجيات ، أو إني بالكاد أجد
ما أقتات عليه وبالتالي فإن أي مبلغ يعرض علي هو خير وبركة؟

لا تنجرّ وراء هذا النوع من التفكير. أن تبرمج وتبيع بالسعر الذي حددناه سالفا، أو تنسى الأمر برمته
وتبحث لك عن مهنة أخرى.

هذا النمط من التفكير بالذات هو الذي يقصم ظهر المبرمج والفخ الذي يقع فيه الكثير منا، فهومن أجل
تمرير برنامجه وسدّ رمقه يضحي ويبيع البرنامج بثمن بخس، و لكنه لا يدري أنه بهذا كمن قام بالتوقيع
على نفسه صكوكا واجبة السداد، سيقوم بتسديدها من وقته وجهده ومن ماله أضعاف ما أخذ، من خلال
الأخذ والرد مع الزبون و مكوك زيارات المتابعة التي سيقوم بها، و القائمة التي لاتنتهي من التعديلات
والتطويرات والإضافات، زيادة على متابعة عمليات الدعم والتدريب وإصلاح الثغرات ومعالجة التعطلات وما
إلى ذلك. تكاليف كل هذا سيدفعه المبرمج من جيبه، حتى يصل بعد حين إلى نقطة يتمنى فيها أن يتملص
من كل التزاماته تجاه الزبون ويقطع كل علاقة به وببرنامجه.


لذلك قدّر تكلفة برنامجك بطريقة صحيحة و بع بأعلى سعر ممكن.
الصفحات : 1 2 3